الأمراض

الصداع | أنواعه، وأسبابه، وطرق علاجه



يعاني حوالي ٤٥ مليون شخص تقريباً في كثير من الأحيان من صداع شديد يؤدي إلى الصعوبة في التركيز في العمل، وأداء الأنشطة اليومية الأخرى .

إذ يُعرف الصداع بأنه ألم، أوانزعاج في الرأس أوالوجه، ويختلف اختلافاً كبيراً من حيث موقعه وشدته وعدد مرات حدوثه، ولحسن الحظ يمكن السيطرة على معظم حالات الصداع من خلال الأدوية وتغيير نمط الحياة.

وسنتعرف سوياً في هذا المقال على أنواع الصداع، وأعراض كل نوع، وأسبابه، وطرق العلاج .

أنواع الصداع

في عام ٢٠١٣ تم اصدارأحدث تصنيف خاص للصداع أملاً في أن يساعد ذلك التصنيف الجديد الأطباء ومقدمي الرعاية الصحية على تحديد نوع الصداع بشكل أكثردقة؛ لجعل العلاج بشكل أفضل وأكثر فعالية، فتم تصنيف الصداع إلى ثلاث فئات رئيسية بناءًعلى مصدرالألم وهم :

  • الصداع الأساسي
  • الصداع الثانوي
  • آلام الأعصاب وآلام الوجه وأنواع الصداع الآخرى .

ومن الممكن أن يعاني المريض من أكثر من نوع واحد من الصداع في نفس الوقت .

أولاً الصداع الأساسي

تشمل أنواع الصداع الأساسي ما يلي :

١- الصداع النصفي

في هذا النوع من الصداع، تظهرأعراض آخرى غيرالألم كجزء من الصداع، فعادةً ما يحدث غثيان وقىء ودوار وحساسية للضوء وأعراض بصرية آخرى .

ويتميز الصداع النصفي بمراحل معينة ومع ذلك ليس كل الناس لديهم جميع تلك المراحل فتشمل مراحل الصداع النصفي الآتي :



الهاجس أو المرحلة البادرية : ويحدث فيها تغيير في السلوك والمزاج قبل ساعات أوأيام من الصداع .

مرحلة الهالة : يتواجد فيها مجموعة من الأعراض البصرية أوالحسية أو الحركية التي تسبق الصداع فمن الممكن أن تشمل تغيرات في الرؤية، وهلوسة، وتغيرات في الكلام، وضعف العضلات .

مرحلة الصداع : في فترة الصداع الفعلي يوجد شعوربألم نابض في أحد جانبي الرأس أو كلاهما مع حساسية للضوء والحركة، وممكن أن يصاحبهما الاكتئاب والتعب والقلق.

مرحلة التعافي : يخف الألم خلال هذة المرحلة؛ ولكن يمكن استبداله بالارهاق والتهيج، وصعوبة التركيز، وبعض الناس يشعرون بالانتعاش
بعد تلك المرحلة والبعض الأخرلا يشعر بذلك.

٢- صداع التوتر

يعد صداع التوتر أكثر أنواع الصداع شيوعاً وغالباً ما يكون للاجهاد والعضلات المشدودة دوراً في ذلك ومن أشهر أعراضه:

  • ظهور بطىء للصداع
  • ألم في كلا جانبي الرأس
  • ألم خفيف حول الرأس
  • ويكون الألم خفيف إلى متوسط، ولكنه ليس بشديد
  • ولا يسبب ذلك النوع من الصداع الغثيان أوالقىء أو الحساسية للضوء.

٣- الصداع العنقودي :

يحدث الصداع العنقودي عادةً في سلسلة قد تستمرلأسابيع، أوشهور.

ومن أعراض الصداع العنقودي الأكثر شيوعاً :

  • ألم شديد في جانب واحد من الرأس خلف عين واحدة عادةً.
  • العين المصابة تكون حمراء ومائية مع جفن متدلي وبؤبؤ صغير
  • تورم الجفن
  • سيلان واحتقان الأنف
  • تورم الجبهة

٤- صداع الرعد المفاجىء

من الممكن أن يشير ذلك النوع من الصداع إلى وجود مشكلة أساسية في الأوعية الدموية في الدماغ التي في أغلب الأحيان تتطلب التدخل الطبي السريع.



شاهد أيضا : أسباب الصداع النصفي الأيسر

ثانياً الصداع الثانوي

الصداع الثانوي هو الصداع الناتج عن مشكلة هيكلية، أو مُعدية قي الرأس أو الرقبة؛ فهو مجموعة واسعة جداً من الحالات الطبية التي تتراوح من آلام الأسنان إلى الحالات التي تهدد الحياة مثل النزيف في الدماغ، أوالالتهابات كالتهاب الدماع والتهاب السحايا .

ويندرج تحت تلك الفئة أيضاً الصداع المرتبط بتعاطي المخدرات، والصداع الناتج عن الافراط في استخدام الأدوية، والصداع الناتج عن شرب الكحول” صداع الكحول ” . ومن أمثلة الصداع الثانوي:

الصداع الارتدادي

إذ تعرف نوبات الصداع الارتدادي هي تلك النوبات التي تحدث بعد توقف الشخص من تناول الأدوية التي كان يستخدمها بانتظام لعلاج الصداع كالتربيتان، ومسكنات الألم .

صداع الجيوب الأنفية

يحدث غالباً نتيجة عدوى الجيوب الأنفية التي تسبب احتقان والتهاب في الجيوب الأنفية وغالباً ما يتم الخلط بينه وبين الصداع النصفي؛ ولكن أعراض صداع الجيوب الأنفية الآتي :

  • طعم سيء في الفم
  • ألم عميق ومستمر في عظام الوجنتين والجبين
  • تورم الوجه
  • الشعور بامتلاء الأذنين
  • حمى
  • ألم يزداد سوءاً مع حركة الرأس المفاجئة، أو االاجهاد

الأنواع أقل شيوعاً للصداع

الصداع الناتج عن ممارسة النشاط البدني : فعند ممارسة الرياضة والنشاط البدني تحتاج عضلات الرأس والرقبة وفروة الرأس إلى مزيد من الإمداد الدموي؛ فتنتفخ الأوعية الدموية ويتنج عن ذلك ألم نابض على جانبي الرأس يستمر من دقائق إلى أقل من الساعة .

الصداع الهرموني : يحدث ذلك أثناء تغيير مستويات الهرمونات أثناء فترات الدورة الشهرية، والحمل، وانقطاع الطمث لدى السيدات .

وكذلك أيضاً من الممكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية الناتجة عن حبوب منع الحمل والعلاج بالهرمونات البديلة إلى حدوث الصداع .



الصداع اليومي الجديد المستمر : فيبدأ فجأة ويمكن أن يستمر لمدة ٣ أشهرأوأكثر، ومازال الأطباء غير متأكدين من سبب ظهورهذا النوع من الصداع فمن الممكن أن يحدث بعد الإصابة بمرض معين أو بعد الجراحة . ويكون الألم فيه معتدلاً ومن الممكن أن يشبه صداع التوترأو الصداع النصفي .

شاهد أيضا : أنواع الصداع وأسبابه

ما هي أسباب الصداع ؟

في الواقع لا تحتوي أنسجة المخ على ألياف عصبية حساسة للألم، فيمكن أن تكون أجزاء آخرى من الرأس مسؤؤلة عن الصداع مثل:

  • شبكة الأعصاب التي تمتد فوق فروة الرأس
  • أعصاب معينة في الوجه، والفم، والحلق
  • عضلات الرأس، والرقبة، والكتفين
  • الأوعية الدموية المتواجدة على طول سطح وقاعدة الدماغ

إذ ينتج ألم الصداع عن إشارات تتفاعل بين الدماغ والأوعية الدموية والأعصاب المحيطة؛ ففي أثناء الصداع تقوم آلية غيرمعروفة بتنشيط أعصاب معينة تؤثرعلى العضلات والأوعية؛ فترسل هذة الأعصاب إشارات الألم إلى الدماغ .

ومن الأسباب الشائعة للصداع

  • العدوى، نزلات البرد، التهاب الجيوب الأنفية، التهاب الحلق، والأذن .
    الضغط العصبي والتوتر والاكتئاب .
  • كثرة تعاطي الكحول، والتغيرات في أنماط النوم، وتناول الكثير من الأدوية .
    إجهاد الرقبة والظهر .
  • دخان التبغ غير المباشر، والروائح القوية من المواد الكيميائية .
  • الإجهاد، والتلوث، والضوضاء، والإضاءة، وتغيرات الطقس من العوامل المحتملة أيضاً.
  • الوراثة : حيث يميل الصداع وخاصةً الصداع النصفي إلى الانتشار في العائلات فمعظم الأطفال والمراهقين الذين يعانون من الصداع النصفي يكون لديهم أفراد آخرين من العائلة يعانون منه بنسبة ٩٠% .
  • كما أن النشاط البدني المفرط أيضاً من الممكن أن يؤدي إلى حدوث الصداع النصفي لدى البالغين .

كيفية علاج الصداع ؟

يُحدد نوع علاج الصداع على كثيرمن الأشياء بما في ذلك نوعه، عدد مرات حدوثه، سببه، ومعرفة محفزات الصداع الخاصة بك فحين معرفة كل ذلك يتم تخصيص العلاج الخاص بك .

ولا يتطلب لكل صداع دواء وتتوافر مجموعة من العلاجات اعتماداً على نوع الصداع، وتكراره، وسبب حدوثه وتشمل خيارات العلاج ما يلي :

  • الراحة وايجاد طرق للتعامل مع الإجهاد والاسترخاء تكون مفيدة في إدارة التوتر .
  • عادةً ما يستجيب الصداع بشكل جيد لمسكنات الألم التى تُصرف بدون روشتة طبية، ولكن استخدام تلك الأدوية بكثرة يؤدي إلى صداع يومي طويل الأمد.
  • بالنسبة للصداع المتكرروالشديد فقد يصف الطبيب أدوية معينة كالتربيتان وأنواع آخرى من الأدوية التي تؤخذ تحت اشراف الطبيب لكي تقف نوبة الصداع النصفي .
  • كما يمكن أيضاً لأدوية ارتفاع ضغط الدم والنوبات والاكتئاب أن يكون لها دوراً أحياناً في منع الصداع النصفي فيصفها الطبيب تحت اشرافه وطبقاً لحالة المريض.

هل توجد علاجات للصداع يمكن تجربتها في المنزل ؟

يمكن علاج الصداع الخفيف في المنزل وذلك باستخدام بعض مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية؛ ولكن أيضاً لا يجب الاكثار من استخدامها، كما يمكنك أيضاً أن تقوم بتدليك رأسك ورقبتك أو ظهرك والاستراحة في غرفة مظلمة وهادئة .

متى يجب عليك زيارة الطبيب ؟

في معظم الأحيان، لا يشكل الصداع تهديداً خطيراً، على الرغم من الألم، ولكن من الممكن في بعض الأحيان أن يمثل تهديداً خطيراً ويحتاج إلى تدخل طبي سريع إذا كان مصاحباً بالآتي:



  • حمى
  • صداع بعد اصابة الرأس
  • صداع لا يزول أو يحدث فجأة
  • مصحوب بفقدان للوعي أو نوبات
  • ضعف وتنميل
  • الصداع المتعدد عند الأطفال
  • تصلب الرقبة وألم في الأذن أو لعينين

وفي الختام سيظل السؤال الأشهر كيف يمكنني تجنب الصداع؟

إن مفتاح الوقاية من الصداع هو معرفة ما يحفزه لديك فلكل شخص منّا محفز للصداع، فعلى سبيل المثال إذا كان يحفزك الروائح القوية لذا عليك تجنب العطور والمنتجات المعطرة .
وينطبق ذلك على الأشياء الأخري كبعض الأطعمة المزعجة وقلة النوم والتوتر، يجب عليك تجنبها للاستمتاع بحياة صحية هادئة خالية من الصداع.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


المصدر
Headache Causes Headaches Headache Basics


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.