أمراض عامة

متى يأكل الطفل؟



تشعر الكثير من الأمهات الجدد بالحيرة الشديدة تجاه تغذية حديثي الولادة، وفي الحقيقة هو بالفعل أمر صعب ومُحير ويحتاج إلى الدقة، للتأكد من أن الطفل يتلقى التغذية الكافية والمناسبة لكل مرحلة عمرية، حيث أن من أكثر الأسئلة طرحاً بين الأمهات الجدد هو متى يأكل الطفل وماذا يأكل؟ وفي هذا المقال ستتعرفي على إجابة تلك الأسئلة وأكثر.

متى يأكل الطفل ؟

تتساءل الكثير من الأمهات عن أفضل وقت يجب فيه البدء بتقديم الأطعمة للطفل، وأفضل وقت لفطام الطفل والأطعمة المناسبة تبعاً للجدول الزمني والمرحلة العمرية.

لذا ينصح الأطباء بالبدء في تقديم بعض أنواع الأطعمة الصلبة، فقط في حالة ظهور بعض العلامات التي تشير إلى جاهزية الطفل لاستقبال الطعام، وتتضمن تلك العلامات ما يلي:

  • أن يتمكن الطفل من رفع رأسه بدون الحاجة إلى إسناده.
  • أن يُظهر الطفل رغبة في الطعام عندما يُقدم أمامه.

وهذه العلامات يمكن أن تظهر بين الشهر الـ 4 والشهر الـ 6، لذا بإمكانك في هذه المرحلة تقديم أنواع معينة من الخضروات المهروسة، وذلك لا يعني الاستغناء عن الرضاعة الطبيعية أو الصناعية، لأن الطفل في هذه المرحلة لا يزال في حاجة إلى العناصر الغذائية الموجودة في لبن الأم أو اللبن الصناعي.

الجدول الزمني لتقديم الأطعمة الصلبة للطفل

نوع الأطعمة التي يتم تقديمها للطفل يعتمد بشكل كبير على المرحلة العمرية وعلى استعداد الطفل لهذه الأطعمة، لذا من الضروري أن تتبعي الجدول الزمني التالي لتتمكني من تقديم التغذية السليمة لطفلك:

  • من عمر يوم لـ 4 أشهر: يحتاج الطفل إلى الرضاعة بمعدل 7 لـ 9 مرات كل ساعتين لـ 3 ساعات في حالة الرضاعة الطبيعية، وفي حالة الرضاعة الصناعية يحتاج إلى الرضاعة من 6 لـ 12 مرة في اليوم.
  • 4 أشهر: يحتاج الطفل إلى الرضاعة بمعدل 6 لـ 8 مرات يومياً، وعند ملاحظة العلامات التي سبق ذكرها، يمكن البدء في تقديم الأطعمة الصلبة، أو بإمكانك الانتظار للشهر السادس
  • في الشهر الـ 6: ينخفض احتياج الطفل إلى الرضاعة، حيث يقل عدد الرضعات اليومية إلى 6 مرات فقط في اليوم، مع تقديم الأطعمة المهروسة واللينة سهلة البلع.
  • من الشهر الـ 9 إلى الشهر الـ 12: يحتاج الطفل إلى 3 لـ 5 رضعات فقط في اليوم، مع زيادة الأطعمة التي يمكن أن يتناولها الطفل.

الأطعمة التي يمكن تقديمها للطفل

في البداية يجب أن تكوني على علم بأن مرحلة بدء تقديم الأطعمة الصلبة قد تكون صعبة إلى حد ما، وتحتاج إلى الكثير إلى الحرص والعناية والملاحظة الجيدة، فمن الضروري عند تقديم طعام جديد على الطفل ملاحظة علامات الحساسية لتجنب تقديم هذا الطعام مجدداً، كما يجب أن تتحلي بالصبر لأن بعض الأطعمة قد تحتاج إلى الوقت حتى يعتاد عليها الطفل.

لذا دعينا نتعرف على أفضل الأطعمة التي يمكن تقديمها للأطفال:

من الشهر الـ 4 للشهر الـ 6

في الشهر السادس يمكن تقديم السيريلاك المدعم بالحديد والكالسيوم والماغنيسيوم، كما يمكن تقديم الخضروات المسلوقة والمهروسة مثل الكوسة والبروكلي والبطاطا الحلوة والجزر.

ويمكن أيضاً تقديم الفاكهة اللينة مثل الموز المهروس، على الرغم من أن بعض الأطباء ينصحون بعدم تقديم الفاكهة في هذه المرحلة، حتى لا يعتاد الطفل على طعمها ويشعر بالنفور تجاه الخضروات.

من الشهر الـ 6 للشهر الـ 8

في هذه المرحلة يمكن تقديم الأطعمة للطفل ليتمكن من إمساكها في يده والتعرف عليها وتذوقها، حيث يمكن أن تقومي بتقطيع هذه الأطعمة لتكون في حجم الإصبع، مثل البطاطس المسلوقة أو الأفوكادو.

فبهذه الطريقة تسمحين لطفلك بالتعرف على نوع الطعام وملمسه ولونه وطعمه، بالإضافة إلى أن ذلك ينمي قدرة الطفل على الإمساك بالأشياء والتعرف عليها.

من الشهر الـ 9 للشهر الـ 12

الآن بإمكانك أن تقدمي قطعة صغيرة من الدجاج المطهو جيداً واللين لطفلك، كما يمكن تقديم الزبادي والموز المهروس والبطاطا الحلوة أيضاً.

أطعمة يجب تجنبها قبل عمر السنة

هناك بعض الأطعمة التي يعتقد البعض أن مفيدة للطفل ولا تسبب له في الضرر، على الرغم من أنها في الحقيقة يمكن أن تتسبب في الكثير من الأضرار بالغة الخطورة على صحة الطفل، لذا دعينا نتعرف على قائمة من الأطعمة التي يجب أن تمتنعي عن تقديمها لطفلك تماماً قبل سن السنة:

العسل

لا يوجد خلاف على الفوائد الصحية الرائعة والعديدة التي يمكن أن يقدمها العسل لصحة الجسم كله، ولكن هل يصلح تقديم العسل للأطفال قبل عمر السنة؟

في الحقيقة أثبتت الكثير من الدراسات والأبحاث أن تقديم العسل للطفل قبل إتمام سن السنة، يمكن أن يُعرضه لخطر التسمم، حيث أن العسل يحتوي على نوع من البكتيريا يُسمى كلوستريديوم البوتولينوم، هذه البكتيريا يمكن أن تتسبب في التسمم للطفل، لأن جهازه الهضمي غير مهيأ للتعامل معها في هذه المرحلة.

لبن الأبقار

لبن الأبقار أيضاً من الأطعمة المعروفة بفوائدها وقيمتها الغذائية العالية، وما تحتويه من فيتامينات ومعادن وبروتينات، ولكن ليس لطفلك الذي لم يتم سن السنة بعد.

فإنزيمات الهضم المسؤولة عن التعامل مع لبن الأبقار ليست جاهزة في هذه المرحلة من عمر الطفل، بالإضافة إلى أن نسبة البروتين الموجودة في لبن الأبقار أكبر من النسبة التي يحتاجها الطفل، وبالتالي يمكن أن تتسبب له نسبة البروتين الزائدة في الكثير من المشكلات.

قد يعاني الكثير من الأطفال أيضاً من الحساسية تجاه لبن الأبقار وهو ما يضعهم في مواجهة الكثير من المخاطر الأخرى.

بعض الأطعمة الصلبة

هناك أنواع من الأطعمة الصلبة من العنب أو الزبيب أو قطع الحلوى وبعض الخضروات، يمكن أن تسبب لطفلك في الاختناق، لذا تجنبي هذه الأطعمة تماماً منعاً لحدوث أي مخاطر.

نصائح مهمة لتقديم الأطعمة الصلبة

بعد معرفة إجابة سؤالك متى يأكل الطفل هناك بعض النصائح التي ستساعدك على اجتياز هذه المرحلة الصلبة بكل سهولة، وتتضمن ما يلي:

  • خلق روتين لتقديم الطعام يساعد الطفل على استيعاب هذه المرحلة بشكل أفضل، حيث أنه عند تقديم الطعام قومي بتنظيف يديه، ثم أجلسيه في مكانه المفضل، مع الابتعاد عن مصدر قد يسبب تشتت انتباه الطفل مثل التلفاز أو الهاتف المحمول، وابدئي في تقديم الطعام.
  • من الضروري أن تقومي بتقديم نوع واحد من الطعام للطفل في كل مرة حتى يعتاد عليه أولاً قبل تقديم نوع جديد، وذلك سيسهل عليكِ معرفة أي الأطعمة يمكن أن تتسبب لطفلك في الحساسية وأي الأطعمة يفضلها طفلك عن الأخرى.
  • يجب أن تستمري في تقديم نوع الطعام لمدة 3 أيام، حتى تتأكدي من اعتياد طفلك عليه.
  • إذا شعرتِ أن طفلك لا يرغب في تناول نوع معين من الأطعمة، أو لم يعجبه هذا النوع، توقفي عن تقديم هذا الطعام وقومي بتقديم نوع جديد، وبإمكانك المحاولة مجدداً بعد مرور فترة.
  • أهم نصيحة يمكن تقديمها لكِ هي أنكِ يجب أن تكوني صبورة بما يكفي وتستعدي لهذه المرحلة، وتستعدي جيداً للفوضى التي قد تحدث عندما يبدأ طفلك في الإمساك بالطعام الصلب والتعرف عليه.

والآن عزيزتي الأم وبعد أن تعرفتي على إجابة سؤالك متى يأكل الطفل وتعرفتي على أهم النصائح لهذه المرحلة، من الضروري أن تنتبهي جيداً لاحتياجات طفلك، وتقومي باستشارة طبيب الأطفال إذا لاحظتِ أي أعراض غريبة عند تقديم أي نوع من الأطعمة.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




المصدر
How to Introduce SolidsA Guide to the First YearStarting Solid Foods


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *