الأمراض

قلة أعراض الحمل في الشهر الثاني تعرفي على الأسباب والمخاطر



تنتظر كل امرأة متزوجة حديثاً سماع خبر الحمل ولكن عندما يحدث ذلك سرعان ما يبدأ القلق بسبب قلة أعراض الحمل في الشهر الثاني فهناك بعض الأعراض المتعارف عليها بين النساء مثل الغثيان والدوخة ومايعرف بالوحم وبالرغم من صعوبة هذه الأعراض إلا أنها تطمئن المرأة على أنها في المسار الصحيح للحمل وأن ذلك يبدو طبيعياً ولكن الغير طبيعي هو قلة تلك الأعراض مما يبعث شيء من القلق في نفس المرأة الحامل ويجعلها تذهب لاستشارة الطبيب الخاص بها.

قلة أعراض الحمل في الشهر الثاني

تختلف أعراض الحمل من امرأة إلى أخرى في هذا الوقت من الحمل وكذلك تختلف مدة الأعراض و معدل التكرار في حدوث الأعراض مثل

  • غثيان وقيء وخاصةً في الصباح
  • التبول بكثرة
  • انتفاخ وكبر حجم الصدر
  • حدوث الإمساك
  • أرهاق وخمول وصعوبة في النوم

ولكن قد يقل ظهور تلك الأعراض وأحيانا ً قد تختفي عند بعض النساء مما يسبب حالة من القلق على صحة الجنين وسلامة الحمل حيث قد يؤدي في النهاية إلى الإجهاض فقد أثبتت بعض الدراسات أن ١٥٪ من حالات الإجهاض تحدث في هذا التوقيت.

أسباب قلة أعراض الحمل في الشهر الثاني

يحدث ذلك بنسبة قليلة بين النساء الحوامل فقد أوضحت بعض الدراسات أن امرأة واحدة من بين ٤٧٥امرأة تعانى من قلة ظهور أعراض الحمل وقد يحدث ذلك حتى الشهر الخامس من الحمل ويحدث ذلك بدون أعراض مرضية واضحة ولكن في بعض الأحيان يحدث ذلك بسبب إصابة المرأة بمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات ولكن عادة تظهر الأعراض بعد الأسبوع العشرين من الحمل ويعد الأمر طبيعياً بشكل كبير ولكن ما يدعو للقلق حقاً هو ظهور أعراض الحمل المعتادة ثم اختفائها فقد ينذر ذلك بموت الجنين لذلك لابد من ملاحظة حركة الجنين بشكل مستمر فقد تمثل قلة هذه الحركة وجود بعض المشاكل ويجب إخطار الطبيب وفحص الجنين.

خطورة قلة أعراض الحمل في الشهر الثاني

اختفاء أو قلة ظهور أعراض الحمل أمر ليس شائع الحدوث ولكنه في نفس الوقت غير مستحيل فقد تتسبب قلة الأعراض أو عدم حدوثها منذ البداية في عدم معرفة الأم بوجود الحمل مما يؤدي إلى عدم الاهتمام بصحتها و بالتغذية الصحيحة المطلوبة لها وقد يؤدي ذلك إصابتها بالأنيميا.

  • قد يتسبب ذلك في اصابة الأم بارتفاع في ضغط الدم.
  • زيادة خطر الإصابة بسكر الحمل.
  • قد يؤدي الحمل بدون اعراض إلى حدوث التهابات في المسالك البولية بسبب حدوث التغيرات الهرمونية التي لا تعالج بشكل صحيح مما قد يهدد صحة المرأة الحامل والجنين.
  • عدم حصول الأم على الرعاية الطبية الكافية.

الحمل من الفترات الحرجة في حياة المرأة التي يجب أن تنتبه لها جيداً وتهتم بصحتها وسلامة الجنين وضمان نموه بشكل صحيح بما في ذلك الانتباه إلى ما تشعر به من أعراض ومدى تكرار ذلك وسرعة التوجه إلى الطبيب الخاص بها عند الإحساس بتغير طبيعة الأمور.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


المصدر
8 Weeks Pregnant: Symptoms, Tips, and More Pregnant With No Pregnancy Symptoms? Pregnant with no pregnancy symptoms


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.