الأمراض

هل من علامات الحمل نزول دم في موعد الدورة؟



هل من علامات الحمل نزول الدم في موعد الدورة؟ للإجابة عن هذا السؤال يمكنكم متابعة هذا المقال؛ حيث يمكنكم التعرف على أهم الفروق بين نزيف الغرس ونزيف الدورة الشهرية، والتوقيت المتوقع له، وكذلك أهم علامات الحمل الشائعة، وعلامات الخطر التي يجب معها استشارة الطبيب. إليكم التفاصيل.

هل من علامات الحمل نزول دم في موعد الدورة؟

نعم من علامات الحمل نزول الدم في موعد الدورة، ويعرف هذا الأمر باسم نزيف الغرس، ولكنه لا يحدث لكل النساء؛ إذ أنه يصيب امرأة واحدة من بين كل 4 سيدات.

وعلى الرغم من أن العديد من الدراسات قد أشارت إلى أن نزول الدم مرتبط بزراعة الجنين داخل رحم الأم، إلا أنه حتى الآن لم يُقدم أي دليل قوي حيال هذا الأمر، ويُعتقد أن هذا النزيف له صلة بالتغيرات الهرمونية التي تحدث في بداية الحمل.

ما الفرق بين نزيف الغرس ونزيف الدورة الشهرية؟

وبعد أن تعرفنا على أنه من علامات الحمل نزول دم في موعد الدورة، نعرض لكم فيما يلي بعض العلامات التي قد تُساعدك على التمييز بين نزيف الغرس والدورة الشهرية، وهي:

  1. لون الدم، فعادةً ما يكون نزيف الغرس له لون بني أو زهري، بينما نجد أن نزيف الدورة الشهرية يكون ذو لون أحمر فاتح في البداية ثم يتحول إلى الأحمر الداكن.
  2. مقدار النزيف، والذي يكون في نزيف الغرس ضئيلًا للغاية، ولا يستمر طويلًا، على عكس نزيف الدورة الشهرية الذي يكون خفيفًا في بداية الدورة الشهرية ثم يزداد تدريجيًا إلى أن يختفي، كما أنه يكون مصحوبًا بتقلصات.
  3. تكتلات دموية، فإذا لاحظتِ وجود تجلطات في الدم فاعلمي أنه دم الدورة الشهرية، وليس دم الانغراس.
  4. استمرارية النزيف، إذ نجد أن نزيف الغرس يستمر من يوم وحتى ثلاثة أيام، بينما دم الدورة الشهرية يستمر من 4 إلى 7أيام.
  5. التناسق، حيث نجد أن نزيف الغرس يكون متقطعًا، بينما دم الدورة الشهرية تزداد غزارته مع مرور أيامه.

ما هي العلامات الأخرى للحمل؟

  1. تغير ملحوظ في الحالة النفسية للمرأة.
  2. تقلصات خفيفة في الرحم قد تتشابه مع تقلصات الدورة الشهرية.
  3. الإصابة بالإمساك جراء التغيرات الهرمونية التي تطرأ على المرأة الحامل.
  4. الشعور بإرهاق وضعف عام.
  5. تورم الثديين والشعور بألم فيهما.
  6. الغثيان في الصباح الباكر.

ما هو توقيت حدوث نزيف الغرس؟

وفي ضوء الحديث حول ” هل من علامات الحمل نزول الدم في موعد الدورة” نذكر أن نزيف الغرس قد لا يتطابق تمامًا مع موعد الدورة الشهرية فقد يحدث بعدها أو قبلها بعدة أيام.

وبالنظر إلى موعد الدورة الشهرية لأغلب النساء، نجد أن عملية التبويض تحدث خلال 14 إلى 16 يوم من نزول دم الدورة الشهرية، وتظل البويضة على قيد الحياة ليوم واحد فقط، بينما يظل الحيوان المنوي حيًا لمدة 3 إلى 5 أيام.

ولذا يُمكننا التخمين بأن عملية الإخصاب ستحدث في غضون 6 أيام من وقت التبويض- وربما يقل عن ذلك-، وبالتالي يُمكن للبويضة الملحقة أن تنغرس خلال الأيام 22 إلى 26  بعد نزول الدورة الشهرية، وهو الوقت المتوقع لنزيف الغرس.

متى تستشير الطبيب؟

قد يدل حدوث النزيف في بعض الأحيان على الإصابة بالإجهاض، ولذا نذكر لكم فيما يلي أهم العلامات التي يجب فيها استشارة الطبيب، وهي:

  1. تقلصات حادة في البطن.
  2. ملاحظة وجود إفرازات مهبلية غير طبيعية.
  3. نزيف غزير.
  4. ارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم.
  5. فقدان في الوزن دون سبب واضح.
  6. ألم حاد أسفل الظهر.
هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


المصدر
Bleeding during early pregnancySigns of implantation bleeding Symptoms


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.