الصحة الجنسية

علاج عدم الإحساس بالجماع عند النساء

ما هو علاج عدم الاحساس بالجماع عند النساء ؟ تعاني حوالي 43% من النساء فقدان الرغبة والإحساس بالجماع خاصةً فترة انقطاع الطمث؛ لذا يبحثن عن أفضل حلول للعيش بحياة هادئة مستقرة لا يُعكرها أي مشاكل.

من أهم طرق المُتبعة في علاج عدم الاحساس بالجماع عند النساء ، ما يلي:

تعزيز الإثارة

عن طريق التحدث مع الزوج حول ما تشعرين به، كذلك ممارسة أشياء مختلفة يمكن من خلالها تعزيز الرغبة والإثارة، كما يجب إجراء تغييرات على الروتين الجنسي المعتاد.

تمارين كيجل

إذ تساعد ممارسة تمارين كيجل على:

  • تقليل الألم أثناء الجماع، لأنها تساعد على ارتخاء عضلات المهبل.
  • تعزيز الإثارة الجنسية؛ لأنها تزود الإمداد الدموي للمهبل.
  • تضييق المهبل؛ إذ تقوي عضلات الحوض والمهبل.
  • سرعة الوصول إلى هزة الجماع.

تقليل القلق والتوتر

الإبتعاد قدر الإمكان عن القلق والتوتر، لأن الحالة النفسية السيئة تؤثر في الوظيفة الجنسية للمرأة.

تغيير الأدوية

من أهم خطوات العلاج معرفة سبب الخلل، إذ تؤثر بعض الأدوية في عدم الاحساس بالجماع عند النساء، وتشمل أدوية:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • مضادات الاكتئاب.
  • العلاج الكيماوي.
  • الكورتيكوستيرويدات.
  • علاج الصرع.

كذلك قد يؤدي التدخين وشرب الكحوليات إلى خلل الوظيفة الجنسية للمرأة؛ لذا فمن المهم تغيير هذه الأدوية بالإضافة إلى الإقلاع عن التدخين والكحوليات.

الاستشارة

قد يساعد التحدث مع أخصائي العلاقات الزوجية على إزالة الحواجز العاطفية، أو النفسية، كما يمكن اختيار الاستشارة الفردية أو استشارة الأزواج.

العلاج الهرموني

تلعب الهرمونات دورًا كبيرًا في الاحساس بالجماع عند النساء، ومع تقدم عمر المرأة، ينخفض ​​هرمون الإستروجين، مما قد يؤدي إلى قلة ترطيب المهبل وانخفاض الإحساس بالأعضاء التناسلية.

كذلك تساهم المستويات المنخفضة من هرمون التستوستيرون الذكري لدى النساء أيضًا في تقليل الإثارة الجنسية والإحساس التناسلي والنشوة الجنسية.

لذا فقد يساعد العلاج بالهرمونات البديلة النساء على:

  • التمتع بوظيفة جنسية محسنة.
  • علاج ضمور الجهاز البولي التناسلي.
  • كذلك علاج اضطرابات المزاج بعد انقطاع الطمث.
  • علاج ٧الأعراض الحركية الوعائية، مثل: احمرار الوجه، والتي يمكن أن تؤثر سلبًا على الوظيفة الجنسية للإناث.

تقليل الألم

إذا كان عدم الإحساس بالجماع ناتجًا عن الألم، فقد يساعد:

  • تغيير الأوضاع الجنسية أحيانًا على تقليل الألم.
  • كما تخفف المزلقات المهبلية الألم الناجم عن الاحتكاك.
  • الاسترخاء قبل الجماع (مثل: الحمام الدافئ) قد يقلل من الألم.
  • كذلك يوصي الطبيب بأن تأخذ المرأة العقاقير المضادة للالتهابات (NSAIDs) قبل الجماع لتقليل الألم.

كيف يؤثر انقطاع الطمث في الوظيفة الجنسية للمرأة؟

يمكن أن يؤثر انقطاع الطمث وفقدان هرمون الاستروجين المصاحب له في الوظيفة الجنسية للمرأة، مثل: فقدان ترطيب المهبل والإحساس التناسلي.

كذلك تساهم الجوانب العاطفية الأخرى لانقطاع الطمث في فقدان الاهتمام بالجنس، أو عدم القدرة على الإثارة، كما يؤدي فقدان هرمون الاستروجين إلى ترقق المهبل وفقدان مرونته؛ لذا تساعد تحاميل الإستروجين في علاج هذه المشكلة.

الخلاصة

من الأمور المزعجة التي تعاني منها بعض النساء عدم الإحساس بالجماع؛ لذا فإن علاج عدم الاحساس بالجماع عند النساء يتمثل في: تقليل التوتر والإجهاد، العلاج الهرموني، تقليل الألم، تمارين كيجل.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد
المصدر
Female Sexual Dysfunction

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.