الأمراض

علاج تأخر الكلام عند الأطفال 4 سنوات



هناك أطفال كُثُر ممن لديهم 4 سنوات قد يتعرضون لتأخر نمو لغوي، قد تواجهم بعض الإضطرابات في النطق، وهذا قد يرجع لأكثر من سبب سواء جسدي أي في أعضاء النطق والكلام، وقد يكون بيئي أو اجتماعي، وأحيانًا يكون عصبي وتتطلب حالته العرض على أخصائي مخ وأعصاب، لكن على أي حال توجد بعض الحلول العلاجية التي تساهم في التحسين من الحالة بشكل كبير، وهذا ما سنعرضه خلال هذا المقال.

علاج تأخر الكلام عند الأطفال 4 سنوات

تأخر النطق والكلام يعود بالسلب على نقاط عدة خاصة بحياة الطفل، سواء من الجهة التربوية أو الأكاديمية أو التنشئة الاجتماعية، فكلما عملنا على تشخيص الطفل مبكرًا من قِبل أخصائي اضطرابات نطق، كلما سنحت لنا فرصة أكبر في معالجته بشكل أسرع، ونعرض الطرق العلاجية المتبعة بهذه الحالات كالتالي:

  • معالجة أي اضطرابات عصبية يعاني منها الطفل.
  • التحدث الدائم وبشكل مباشر مع الطفل.
  • فحص وعلاج أي مشكلات بأعضاء النطق والكلام مثل الفم أو اللسان.
  • وصف الصور التي يراها الطفل.
  • معالجة أي مشكلات سمعية يعاني منها الطفل.
  • الاستماع إلى الطفل لنهاية حديثه دون تململ.
  • منح الطفل الفرصة للتعبير عن احتياجه ومتطلباته بنفسه.
  • تكرار غناء الأغاني التي يميل إليها الطفل ويسهل عليه ترديدها.
  • الانتباه جيدًا لحديث الطفل حتى ينتهي.
  • إدماج الطفل بين الأطفال ذوي النمو اللغوي الطبيعي.
  • تصحيح كلمات الطفل باستمرار، والحذر من انتقادها.
  • تشجيع الطفل على الإجابة على الأسئلة الموجهة إليه دون أن ينوب عنه أحد.
  • التحدث مع الطفل بصوت مرتفع وواضح.
  • القراءة المستمرة للطفل، والحرص على وصف كل ما في القصة من حالة نفسية أو صوت معين وهكذا.
  • طرح الأسئلة وعرض معها قائمة خيارات مما يسهل على الطفل الاختيار والنطق به.
  • التعاون المستمر مع أخصائي اضطرابات نطق وكلام وذلك في الخطة العلاجية أو التعليمية، وكذلك استخدام خدمات التعليم المرتبط بحالات تأخر الكلام، وكذلك بالنسبة لطريقة التعامل مع أعضاء نطقه مثل الضغط على الشفتين أو تشكيل الفم.
  • الحذر من إجبار الطفل على الكلام أو الضغط عليه للمشاركة والتفاعل سواء من قِبل الوالدين أو المعلمين.
  • اتباع استخدام الإيماءات والإشارات عند التحدث إلى الطفل ليسهل عليه التفاعل.
  • تهدئة الطفل تمامًا قبل التحدث؛ حتى يستطيع التعبير عما يريد.
  • التحفيز عند محاولة الطفل لنطق بعض المقاطع أو الكلمات أو الجمل.

نصائح عامة لعلاج تأخر الكلام عند الأطفال 4 سنوات

كما أنه هناك بعض النصائح العامة التي يجب أن تتبعها الأم مع ابنها؛ لدورها الأساسي في معالجة هذه المشكلة، كما نوصيها بالتصبّر طويلًا خلال هذه الرحلة العلاجية، لأن الطفل يحتاج إلى وقت كافِ ليكتسب كافة المهارات الطبيعية التي كان من المفترض أن تكون لديه، ومن هذه التوصيات ما يلي:

  • الحذر من تثبيط الرغبة الكلامية لدى الطفل.
  • الإصغاء الجيد للطفل عند التحدث، والانتظار حتى ينتهي دون مقاطعته.
  • سرد بعض القصص القصيرة على الطفل، ثم تشجيعه على إعادتها عليكِ مرة أخرى بطريقته الخاصة.
  • خلق حوار بشكل دائم مع الطفل؛ مما يساعد ذلك على تنمية الحصيلة اللغوية لدى الطفل.
  • تشجيع الطفل على مشاركة ذويه وأقرانه خلال اللعب أو الحديث والتفاعل معهم.

من خلال هذا المقال عرضنا مجموعة من الطرق العلاجية التي تساعد بشكل فعال في علاج تاخر الكلام عند الأطفال ذوي الأربع سنوات، كما حرصنا على تقديم بعض النصائح العامة المجمعة من عصارة خبرات آخرين مع أبنائهم الذين واجهوا نفس المشكلة، كما نوصي بضرورة استشارة أخصائي اضطرابات نطق قبل الإقبال على أي خطوة.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.