الأمراض

علاج البواسير: الطرق المنزلية لعلاج البواسير والأدوية والجراحة



يعاني الكثير من الأشخاص من أعراض البواسير ويبحثون عن علاج البواسير بأي طريقة تخفف من تلك الأعراض والالتهاب الناتج عنها وهي عبارة عن انتفاخ الأوعية الدموية الموجودة بالقناة الشرجية والتي تقوم بالتحكم في إخراج البراز ويبدأ البحث عن علاج لها عند حدوث تضخم والإحساس بألم شديد عند التبرز وقد يصل الأمر إلى حدوث نزيف شرجي مما يحث المريض على استخدام العلاج المناسب للحالة.

نبذة عن مرض البواسير

كما قلنا هو عبارة عن تضخم في الأوعية الدموية الموجودة في القناة الشرجية، ويحدث ذلك بسبب التجمع الدموي في أوردة الشرج بشكل أكبر من الطبيعي مسبباً ارتفاع ضغط الدم بها ويحدث ذلك التمدد، مما يسبب آلام شديدة للمريض وظهور بعض الأعراض التي تختلف حدتها حسب درجة الالتهاب الناتج عن ذلك التضخم.

طرق علاج البواسير

تختلف طرق العلاج حسب نوع الحالة ودرجة الالتهاب الموجود فنجد بعض الحالات البسيطة التي لا تحتاج علاج وتتحسن الحالة خلال أيام عند مراعاة بعض الأمور البسيطة مثل الراحة، والابتعاد عن أي عوامل تسبب الضغط على هذه المنطقة، مع استخدام بعض الأدوية البسيطة التي تخفف أعراض الحكة مثل الكريمات التي تتكون من مادة الفينيليفرين (phenylephrine).

ولكن إذا كانت الحالة شديدة يتطلب الأمر استشارة طبية يحدد فيها الطبيب الأدوية المناسبة للحالة تكون أكثر فاعلية.

وفي بعض الحالات يحتاج الأمر أكثر من استخدام الأدوية مثل إجراء جراحة استئصال ( surgical removal)، أو عمل ربط الشريط المطاطي ( Rubber Band ligation).

الطرق المنزلية في علاج البواسير

توجد بعض الأمور الواجب اتخاذها للتقليل من مشكلة البواسير ومحاولة حلها بدون تدخل طبي وخاصة إذا كانت المشكلة في البداية وبسيطة مثل

  • تجنب حدوث الإمساك حتى لا يؤدي إلى وجود نزيف، أو حدوث تمزق في فتحة الشرج (Anal fissure)، مع ضرورة تجنب الضغط الشديد عند التبرز حتى لا يزيد ذلك من سوء الحالة.
  • ممارسة التمارين الرياضية مثل المشي، أو الجري حتى تزيد حركة الأمعاء ويتم التخلص من حالة الإمساك.
  • كما يجب اتباع نظام غذائي متوازن يتضمن نسبة جيدة من الألياف الغذائية بمعدل 25-30 جرام يومياً، حيث تقوم بتليين البراز مثل البروكلي، والفواكه، والحبوب الكاملة، والقمح، والفاصولياء.
  • كما يجب الحصول على كمية كافية من الماء والسوائل الأخرى.
  • استخدام الملينات في حالة صعوبة الوضع.
  • وكذلك استخدام حمام من الماء الدافيء، الذي يقوم بإرخاء العضلة العاصرة المتشنجة (Clenching Sphincter muscle) ، وتقليل تضخم الأوعية الدموية.
  • وضع كيس من الثلج الملفوف بالقماش حول الباسور لتخفيف الأمر، مع الحفاظ على جفاف ونظافة المكان دائما.
  • محاولة ارجاع الباسور يدوياً برفق.

استخدام الأدوية في علاج البواسير

توجد بعض الأدوية الموضعية مثل الجيل، والكريمات والتحاميل، تستخدم في العلاج قصير المدى عندما تكون الحالة بسيطة.

وتحتوي هذه الأدوية على الكورتيكوستيرويدات (Corticosteroids) المستخدمة في علاج الالتهابات الموجودة في منطقة الشرج و الناتجة عن البواسير.

ولكن يجب مراعاة عدم الاستخدام لفترة طويلة لتجنب حدوث ضرر للجلد بهذه المنطقة، مع زيادة خطر الإصابة بالعدوى مثل حدوث التهاب الجلد الفطري (Fungal Dermatitis).

كما أنه من الممكن الخلط بين هذه الكريمات وبين الكريمات المخدرة للألم مثل الليدوكايين (Lidocaine)، أو البراموكسين (Pramoxine).

اتخاذ الإجراءات طفيفة التوغل

أو ما يسمى (Minimally Invasive Procedures)، وتستخدم في حالة عدم نجاح الأدوية الموضعية البسيطة في علاج البواسير، والتي تقوم بمنع وصول الدم بكثرة إلى البواسير بعدة طرق منها :-

ربط الشريط المطاطي

ويتم ذلك عن طريق ربط قاعدة الباسور بشريط مطاطي، مانعاً بذلك تدفق الدم في الباسور مما يؤدي إلى انكماشه وسقوطه بعد عدة أيام.

ويعد ذلك الإجراء هو الأكثر نجاحاً لعلاج البواسير الداخلية دون اللجوء إلى إجراء جراحي، ولكن الألم الناتج عنه يجعله إختيار غير مرغوب من طرف المريض.

يحتاج الربط وقتاً من 5-10 دقائق، مع الراحة 3 أيام للمريض واستخدام المسكنات.

العلاج بالتصليب

وهو عبارة عن استخدام محلول كيميائي متصلب للحقن داخل الباسور، مؤدياً إلى تقليل تدفق الدم في الباسور ثم تصلبه، وانكماشه في خلال 6 أسابيع تقريباً.

كما يمكن استخدام تلك الطريقة لعلاج أكثر من باسور في نفس الوقت.

وتستخدم في حالة البواسير القصيرة ولا تصلح للربط  المطاطي.

التخثر الضوئي

ويتم ذلك باستخدام الأشعة تحت الحمراء (Infrared Photocoagulation)، وتستخدم تلك الطريقة لعلاج البواسير الداخلية فقط.

ويستخدم هذا التطبيق عن طريق أداة توجه الأشعة على البواسير، مما يؤدي إلى تندب أنسجة البواسير، وانقطاع تدفق الدم بها، ومن ثَم انكماشها، ثم موتها.

يتطلب إجراء هذا الأمر  30 ثانية وحتى 3 دقائق وراحة المريض لمدة يوم مع استخدام المسكنات.

التخثير الكهربائي

وتسمى (Electrocoagulation)، ويتم عن طريق أداة تقوم بنقل التيار الكهربائي داخل البواسير الداخلية، مسبباً انقطاع تدفق الدم بها وانكماشها.

علاج البواسير عن طريق الجراحة

توجد عدة طرق جراحية تستخدم للتخلص من البواسير مثل

جراحة استئصال البواسير

وتدعى (Hemorrhoidectomy)، وهو من أكثر الجراحات المستخدمة في استئصال حالات البواسير المتأخرة  بشكل فعال.

وكذلك في علاج البواسير الداخلية المتدلية خارج فتحة الشرج، أو في حالة وجود البواسير الداخلية، والخارجية معاً.

ويتم ذلك عن طريق قطع الأنسجة الموجودة في فتحة الشرج، لذلك ينتج عن ذلك الشعور بألم شديد ناتج عن حساسية الجرح بهذه المنطقة، وأيضاً عن خياطة الجرح.

تتطلب الجراحة  45-90 دقيقة ويحتاج المريض للراحة من 10-14 يوم مع الاستخدام الدائم للمسكنات.

عمل تدبيس البواسير

يستخدم التدبيس (Stapled Hemorrhoidectomy) في علاج البواسير الداخلية الغير متدلية، باستخدام جهاز الدباسة الذي يقوم بتغيير مكان البواسير إلى مكان أقل في النهايات العصبية ، ومنع تدفق الدم إليها، مما يؤدي إلى انكماشها وتقلصها.

وتفضل هذه الطريقة عن العملية الجراحية، وذلك لقلة الألم الذي يشعر به المريض بعدها، كما يتعافى المريض بشكل أسرع، ويكون الإحساس بالحكة أقل.

تأخذ العملية من 15-90 دقيقة تقريباً ويحتاج المريض وقت للراحة بعدها من يوم إلى 10 أيام مع استخدام المسكنات.

توجد عدة طرق المستخدمة في علاج البواسير لذلك يجب زيارة الطبيب المختص واتباع الأساليب الصحيحة في العلاج حتى لا يحدث تطور في الحالة إلى الأسوء.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


المصدر
HemorrhoidsExternal hemorrhoids: Treatment, pictures, symptoms, and causesHemmorhoids Treatment: Remedies, OTC, and MoreHemorrhoids (Internal & External): Pictures, Symptoms, Causes, Treatment


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.