الصحة الجنسية

طريقة استخدام كريم لجنوكايين لتأخير القذف | الاستخدام الصحيح

يبحث بعض الرجال عن طريقة لعلاج سرعة القذف ومنها طريقة استخدام كريم لجنوكايين لتأخير القذف وذلك لاعتباره أحد الطرق الفعالة المستخدمة في العلاج المؤقت للمشكلة أثناء ممارسة العلاقة الزوجية لمحاولة التمتع بالعلاقة لأطول وقت ممكن وبشكل أفضل حتى يصل كلا الطرفين للرضا الكامل عن العلاقة.

طريقة استخدام كريم لجنوكايين لتأخير القذف

يعد كريم لجنوكايين من أكثر الأنواع المستخدمة لعلاج سرعة القذف اثناء العلاقة الحميمة، حيث أثبت الاستخدام قدرته على زيادة صلابة العضو الذكري، وكذلك قوة الانتصاب لفترة أطول مما يتسبب في تحسين العلاقة و الوصول للمتعة الكاملة بين الطرفين.

وتتلخص كيفية استعماله في دهانه على رأس العضو الذكري قبل العلاقة بربع ساعة تقريباً، ثم يقوم الرجل بمسح الكمية الزائدة، وغسل العضو الذكري قبل الدخول في العلاقة، لتفادي وصول تأثير الكريم التخديري إلى المرأة، مما يتسبب في فقدان الرغبة الجنسية.

ويرجع ذلك التأثير إلى آلية عمل الكريم التخديرية التي تسبب تخدير العضو الذكري لفترة أطول، عن طريق تقليل حساسية الأنسجة في المنطقة التي يوضع عليها، مما يؤدي إلى انخفاض الحساسية عند طرف القضيب، وبالتالي يؤدي إلى  تأخير القذف لدى الرجال التي تعاني من تلك المشكلة.

الجرعة الزائدة من كريم لجنوكايين تتسبب في

  • ارتخاء العضو الذكري أثناء العلاقة، وضعف الانتصاب.
  • قد يسبب ذلك حساسية، وتهيج، وحرقة الجلد.
  • حدوث التهابات في العضو الذكري.
  • وكذلك قد يؤدي إلى جفاف الجلد.

تمنع طريقة استخدام كريم لجنوكايين لتأخير القذف

  • في حالة حدوث رد فعل تحسسي من مادة لجنوكايين.
  • في حالة التهاب وتورم العضو الذكري.

يفضل الكثير من الرجال استخدام لجنوكايين كريم لحل المشكلة ولكن يفضل استشارة الطبيب المختص، واستخدام الأدوية التي تقوم بعلاج السبب في ذلك.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.