الأمراض

تجاربكم مع الدكتور حمد الصفيان



يعرض المقال تجاربكم مع الدكتور حمد الصفيان صاحب مركز الذرية باعتباره أحد أشهر الأطباء في علاج حالات تأخر الإنجاب والذي أثبت جدارته من خلال تحقيق نسب نجاح عالية في حمل العديد من النساء اللاتي يمتلكن مشاكل في الحمل و الإنجاب عن طريق الحقن المجهري أو العلاج المناسب للحالة وتحقق ذلك الحلم لديهن لذلك ننقل لكم بعض هذه التجارة للاستفادة منها.

تجاربكم مع الدكتور حمد الصفيان

التجربة الأولى

وهي لسيدة رزقها الله تعالى بالحمل في بداية الزواج ولكنها أُجهضت في بداية الحمل ولم يرزقها الله بحملٍ آخر لمدة سنتين بعدها، إلا أن قررت عمل أطفال الأنابيب وقامت بالحجز في مركز الذرية مع الدكتور حمد الصفيان. في البداية قام التمريض بعمل سونار والذي أظهر زيادة في سمك الرحم ووجود البطانة المهاجرة، ولكن الطبيب طمأننىٍ يطلب بعض التحاليل الطبية، وخيرني بين عملها في المركز أو في مكان آخر مراعاةً لظروفي المادية، وبالفعل اخترت عملها بالخارج. قام الطبيب بإعطائي ورقة بخطة العلاج كاملا وتشمل موعد موعد الابرة التفجيرية، و موعد سحب البويضات والتي تتم تحت التخدير الكامل، ثم موعد ترجيع البويضات. بالفعل خرجت نتائج التحاليل بارتفاع في هرمون الحليب، والغدة وعندما أطلع عليها الطبيب كتب لي الأدوية المناسبة للحالة، ثم إعادة إجراء التحاليل بعد أسبوع والتي أوضحت استمرار ارتفاع النسب لفترة من الوقت واستمرار الأدوية. تم تحديد موعد الحقن المنشطة في اليوم 14 بعد الدورة الشهرية وبعدها ابرة منشطة أخرى ولمدة 7 أيام في نفس الموعد، وبعدها تمت مضاعفة الجرعة، ثم الإبرة التفجيرية بعدها سحب البويضات بالتخدير وسحب العينة من زوجي. وبعدها بأيام قام الطبيب حمد الصفيان بإرجاع 3 أجنة بعد تلقيحها وحقن التثبيت وبعدها بأيام اتصلت بي الممرضة من المركز وبشرتني بالحمل في توأم الحمد لله. من خلال تجربتي مع الدكتور حمد الصفيان، أؤكد لكم مدى كفائته وأخلاقه العالية.

التجربة الثانية

وتقول تلك السيدة أنها تعرفت على مركز الذرية من خلال تجاربكم مع الدكتور حمد الصفيان وذهبت بالفعل للمتابعة معه بعد تأخر الحمل لمدة 13 سنة، وبالفعل هي الآن حامل في توأم ولد وبنت بعد 3 شهور من مراجعة الطبيب.

التجربة الثالثة

وتؤكد تلك السيدة أن الدكتور حمد الصفيان غاية في الأخلاق والاحترام والكفاءة، وبالرغم من التكلفة الكبيرة لعملية الحقن المجهري قام بعمل خصم 20% من التكلفة تقديراً لظروفي المادية.



التجربة الرابعة

وهي سيدة متزوجة منذ سنتان، وكانت تتابع مع طبيبة أخرى التي كانت تصف لها حبوب المنشطات دون جدوى، إلى أن سمعت عن مدى كفاءة الدكتور حمد الصفيان، وبالفعل توجهت إليه وقام بعمل أشعة التي أكدت وجود ازدحام في البويضات بسبب كثرة المنشطات، لذلك قام الإبر الخاصة بـ نضوج البويضات وبعدها الابرة التفجيرية، ثم قام بإجراء تلقيح صناعي نتيجة وجود أجسام مضادة عندي بسبب منشط الكلوميد بدون متابعة تبويض مع الطبيبة الأولى وأنا الأن حامل بفضل الله.

التجربة الخامسة

وتقول تلك السيدة أنها أجرت عملية الأنابيب مرتان مع الدكتور حمد الصفيان، ولكن إرادة الله في عدم حدوث الحمل بسبب ضعف بطانة الرحم وعدم إتمام إرجاع الأجنة بعد سحب البويضات من الرحم. وأنا الآن أكمل كورس العلاج لإتمام التلقيح ولكن عن تجاربكم مع الدكتور حمد الصفيان وتجربتي معكم أؤكد أن الدكتور غاية في الأخلاق والمهنية والكفاءة وأن المركز ممتاز في التعامل مع الحالات.

من خلال تجاربكم مع الدكتور حمد الصفيان والتي أوضحت مدى كفاءة ذلك الطبيب وسمعته الطيبة في علاج العديد من الحالات في الوطن العربي وتحقيق العديد من الحالات أحلامهن في الإنجاب ومراعاة الظروف النفسية والمادية للحالات.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.