الأمراض

تجاربكم مع ابر التنحيف اوزمبيك



إبر اوزمبيك هي إحدى العلاجات التي لاقت اهتمام كبير في الآونة الأخيرة، وبدأ الناس يتساءلون عن تجاربكم مع ابر التنحيف اوزمبيك، ورغم أن الاستخدام الأساسي لهذه الإبر هو تنظيم نسبة السكر بالدم، حيث يستخدمه مرضي السكري للقدرة علي التحكم في نسب الأنسولين بالجسم، لكن مع تعدد الاستخدامات ظهرت بعض الآثار الجانبية لها، والتي من أهمها هو تنحيف الجسم وخسارة الدهون، فاتجه البعض إلى استخدامها في علاج السمنة بعد ثبوت قدرتها علي امتصاص الطعام والدهون المخزنة، وبالتالي تمنح المريض شعور كافي بالشبع، لذلك دعنا نعرض لك تجارب متعددة حول استخدام ابر اوزمبيك للتنحيف.

التجربة الأولي

صرحت إحدى النساء بعد استخدامها لإبر التنحيف أوزمبيك عن تجربتها، حيث أثنت عليها بشدة خاصةً بعد معاناتها من مرض السمنة وزيادة الدهون عن الحد المحتمل، ورغم تجربتها لأكثر من طريقة أخري للتنحيف، فمارست الرياضة واتبعت خطط غذائية معينة ولم تجدي هذه الطرق نفعاً، إلا أن إبر أوزمبيك كانت أفضلهم من حيث النتيجة، فهي تحكي عن معاناتها مع تراكم الدهون بأماكن محددة بالجسم مثل البطن والفخذين وكذلك الذراعين، لذلك قررت المريضة التخلص تماماً من لعنة السمنة رفق استشارة طبية من أحد أطباء السمنة والنحافة، وكان هو أول من دلها علي إبر أوزمبيك للتنحيف، وبعد الاستعلام عنها بدأت في استخدامها، فكانت النتيجة مبهرة بالنسبة للمريضة، ومع انتظام الاستخدام أصبحت قادرة على خسارة الوزن وبأقل مجهود، وبدون الاستعانة بأنظمة رياضية او غذائية أخري، لذلك توصي المريضة باستخدام كل مريض سمنة لإبر أوزمبيك للتنحيف.

التجربة الثانية

ينقل لنا أيمن بركات من خلال قناته الرسمية على اليوتيوب تجربته مع إبر التنحيف أوزمبيك، حيث كان يتراوح وزنه بين ال ٩٦:٩٧ كيلوغرام، ولكن بعد استخدامه لهذه الإبر لمدة أسبوع فقط أصبح وزنه ٩١ كيلوغرام! تعجب أيمن لهذه المادة السحرية العجيبة أم أنها براءة اختراع في العالم العربي، حيث يقول أنه فقد هذه الكلوات بدون أي مقاومة منه للأكل أو زيادة الرياضة، أما الأسبوع الثاني فقد أيمن كيلوغرام فقط من وزنه، والأسبوع الثالث ثبت وزنه علي المعدل السابق، والأسبوع الرابع بعد تناوله للجرعة الأخيرة فقد كيلو آخر، وتوقف عن تناوله لكنه استمر في قياس وزنه، ووجد نفسه فقد نصف كيلو آخر بالأسبوع الخامس، ويحكي أيمن أن هذه الإبر أدت إلى إشباعه وفقد رغبته بالأكل تماماً، واستبدل المقاومة بالشبع الطبيعي، وكانت نتيجة تجربته هو فقده لستة كيلو ونصف علي مدار خمس أسابيع، ويوصي أيمن بركات بتناول التمر واللبن خالي الدسم مرة باليوم خلال استخدام الإبر، والبعد عن الحلويات والشكولاتة وما إلى ذلك، كما يحذر من الشعور بالغثيان والدوخة في الأسبوع الثاني من الاستخدام.

وختاماً لهذا الموضوع، ننصح بعدم تناول إبر التنحيف أوزمبيك، إلا بعد استشارة طبيب باطنة وآخر تغذية، خاصةً إذا كنت تعاني من أحد الأمراض المزمنة، لكن على كل حال فإن التجارب السابقة تثبت لنا مدي كفاءة الإبر في الحصول على نتيجة مرضية وخسارة الدهون والوزن الزائد بمقدار يصل إلى 5:15 كيلوغرام، لكن عليك الاستمرار في تناول الجرعة كاملة حتى لا تسبب آثار جانبية.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.