الأمراض

متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟



متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟ عادة ما تبدأ أول دورة شهرية عند الفتيات في عمر 12 أو 13 عامًا، وهي علامة على نضج الجسم، واستعدادًا لمهمة الإنجاب، وبحلول سن 15، بدأت 98٪ من المراهقات الدورة الشهرية، وإذا تأخرت عن هذا العمر يمكن الفحص لمعرفة أسباب التأخير، فقد تكون الأسباب لا داعي للقلق منها، أو قد تكون علامة على وجود حالة صحية تحتاج إلى علاجها.

متى تبدأ الدورة الشهرية عند الفتيات؟

تبدأ الدورة الشهرية عندما يكون الجسم جاهزًا، يحدث هذا عادة بعد حوالي عامين من ظهور أولى علامات البلوغ عند الفتيات، حيث تكون أولى علامات البلوغ هي بداية نمو الثديين وبدء نمو شعر العانة.

تُعد الدورة الشهرية عند الفتيات من علامات مرحلة البلوغ ونضج الجسم الذي يبدأ من سن 12 عاما، وتبدأ المظاهر الأنثوية في الظهور نتيجة تغير مستوى الهرمونات الأنثوية وهي الاستروجين والبروجسترون.

علامات ما قبل الدورة الشهرية عند الفتيات

تحدث متلازمة ما قبل الحيض (PMS) عندما يكون لدى الفتاة حالة مزاجية وتغيرات في الجسم قبل الدورة الشهرية أو خلالها، وعادة ما تكون في أسوأ حالاتها خلال الأيام الأربعة السابقة للدورة، ثم تختفي الدورة الشهرية بعد يومين إلى ثلاثة أيام من بدء الدورة.

تعاني معظم الفتيات من علامات قبل نزول الدورة الشهرية منها أعراض جسدية ونفسية وتشمل الآتي:

  • الحزن والاكتئاب وتقلب المزاج.
  • القلق والتوتر.
  • إحساس بالتعب والإرهاق.
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام.
  • البثور وحبوب في الوجه.
  • آلام الظهر.
  • التهاب الثدي.
  • الصداع.
  • إمساك أو إسهال.

متى يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات بحلول الوقت الذي تبلغ فيه 16 عامًا، ويفضل أيضًا أن ترى الطبيب إذا لم تكن قد ظهرت أي علامات سن البلوغ على الإطلاق بحلول سن 14، فقد يوصي الطبيب بإجراء فحوصات الدم للتحقق من مستويات الهرمونات.

أسباب تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات وأهمها التالي:

التاريخ العائلي

إذا تأخرت الدورة الشهرية عند الأم حتى بلوغها 15 عامًا أو أكثر، فمن المحتمل أن تكوني متأخره مثلها ويسري هذا في العائلة، حيث تبدأ الفتيات الدورة الشهرية بعد 2-3 سنوات من نمو الثديين و خلال 6-12 شهرًا من ظهور الإفرازات المهبلية التي تشبه المخاط في الملابس الداخلية.

انخفاض وزن الجسم

الفتيات المصابات باضطرابات الأكل، مثل فقدان الشهية العصبي والشره المرضي، قد يعانين من غياب الدورة الشهرية، حيث يمكن أن يؤدي وزن أقل من 10 في المائة من النطاق الطبيعي لطولك إلى تغيير طريقة عمل جسمك وإيقاف التبويض.

يمكن أن يؤدي الحصول على علاج لاضطراب الأكل واكتساب الوزن بطريقة صحية إلى إستعادة الدورة الشهرية إلى طبيعتها.

السمنة وزيادة الوزن

يمكن أن يسبب انخفاض وزن الجسم تغيرات هرمونية، كذلك يمكن أن يؤدي الوزن الزائد. يوصي الطبيب باتباع نظام غذائي وخطة للتمارين الرياضية إذا قرروا أن السمنة عامل في تأخر الدورة الشهرية أو ضياعها.

متلازمة تكيس المبايض (PCOS)

متلازمة تكيس المبايض (PCOS) هي حالة تجعل الجسم ينتج المزيد من هرمون الذكورة الأندروجين، وتنتج تكيسات المبايض نتيجة خلل هرموني، مما يعمل على عدم انتظام التبويض أو توقفه تمامًا.

الهرمونات الأخرى، مثل الأنسولين يمكن أيضًا أن تخل توازن الهرمونات، ويرجع ذلك إلى مقاومة الأنسولين المرتبطة بمتلازمة تكيّس المبايض.

ممارسة التمارين الرياضية أكثر من اللازم

يجعل دفع الجسم بقوة شديدة الدورة الشهرية الأولى تأتي متأخرة، ويمكن أن يحدث هذا مع راقصي الباليه أو العدائين أو الرياضيين الآخرين، كما أن التدريبات المكثفة تحرق الكثير من السعرات الحرارية ويمكن أن تترك القليل جدًا من الدهون في الجسم، كل هذا مع الضغط التنافسي يمكن أن يؤخر الدورة الشهرية حتى تصل إلى المدرسة الثانوية.

الكثير من الضغط العصبي

يمكن أن يكون صعبًا على الجسم بعدة طرق، وأحد الآثار المحتملة هو تأخر الدورة الشهرية الأولى، فقد يحدث هذا إذا كنت متوترًا طوال الوقت، بغض النظر عما إذا كان ناتجًا عن الكثير من الواجبات المنزلية، أو المشكلات العائلية، أو التدريب الرياضي المكثف، أو مشكلات أخرى.

تناول بعض الأدوية

يمكن أن تمنع أنواع معينة من الأدوية من حدوث الدورة الشهرية عند الفتيات، وتشمل الأدوية المستخدمة لعلاج

  1. السرطان.
  2. ارتفاع ضغط الدم.
  3. الحساسية.
  4. الاكتئاب.

مشاكل جسدية

في حالات نادرة جدًا، قد تتأخر الدورة الشهرية بسبب شكل المهبل أو مشكلات في المبيضين أو قناتي فالوب أو شكل الرحم، منها وجود نسيج إضافي يغطي فتحة المهبل أو انسداد.

الأمراض المزمنة

يمكن أن تؤثر الأمراض المزمنة مثل مرض السكري والداء البطني أيضًا على الدورة الشهرية، وترتبط التغيرات في نسبة السكر في الدم بالتغيرات الهرمونية، لذلك على الرغم من ندرة الإصابة بمرض السكري، إلا أن السيطرة الضعيفة على مرض السكري قد يتسبب في عدم انتظام الدورة الشهرية أو تأخرها عند الفتيات.

مشاكل الغدة الدرقية

قد يكون فرط نشاط الغدة الدرقية أو خمولها سببًا في تأخر الدورة الشهرية أو ضياعها، حيث تنظم الغدة الدرقية عملية التمثيل الغذائي في الجسم، لذلك يمكن أن تتأثر مستويات الهرمونات الأنثوية أيضًا، لكنه يمكن علاج مشاكل الغدة الدرقية عادة بالأدوية وبعد العلاج تعود الدورة الشهرية إلى طبيعتها.

كيف يتم تشخيص تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات؟

يقوم الطبيب بتشخيص تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات في هذه الحالات:

  1. تأخر حدوث الحيض عند بلوغ 15 عامًا.
  2. لا يوجد حيض لمدة 3 أشهر أو أكثر في الفتاة التي كانت دوراتها طبيعية في السابق.
  3. لا يوجد حيض لمدة 6 أشهر أو أكثر عند الفتاة التي تعاني من عدم انتظام الدورة الشهرية.

علاج تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات

يعتمد العلاج على أعراض الفتاة وعمرها والصحة العامة، كما يعتمد أيضًا على السبب ومدى خطورة الحالة.

قد يشمل علاج تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات ما يلي:

  • العلاج الهرموني البروجسترون.
  • استخدام حبوب منع الحمل الهرمونية.
  • دواء لعلاج اضطراب الغدة الدرقية.
  • جراحة العيوب الخلقية أو المشاكل الجسدية الأخرى.
  • التغييرات في النظام الغذائي أو ممارسة الرياضة.
  • علاج اضطراب الأكل.
  • مكملات الكالسيوم لتقليل فقدان العظام (هشاشة العظام).

مضاعفات تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات

تشمل المضاعفات المحتملة لتأخر الدورة الشهرية عند الفتيات الاتي:

  • العقم حيث يكون من الصعب أو غير ممكن حدوث الحمل إذا تأخرت الدورة الشهرية بسبب نقص التبويض أو تشوهات في تركيب المهبل.
  • هشاشة العظام حيث تتأخر الدورة الشهرية نتيجة لانخفاض مستويات هرمونات الإستروجين، وقد يساهم انخفاض مستويات هرمون الاستروجين في هشاشة العظام على المدى الطويل.

يبدأ القلق من تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات بعد سن 16 عامًا، خاصة إذا كان هناك تاريخ عائلي لمثل هذه الحالة عند الأم أو الخالات، كذلك تؤثر النحافه والسمنه على مستوى الهرمونات في مرحلة البلوغ مما ينتج عنه تأخر الدورة الشهرية عند الفتيات، ويفضل استشارة الطبيب في هذا السن لمعرفة سبب التأخر وكيفية علاجه.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


المصدر
Why No Period By Age 15? Amenorrhea in Teens - Health Encyclopedia - University of Rochester Medical CenterWhy Is My Period Late: 8 Possible Reasons


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.