الأمراض

التهاب اللوزتين: الأسباب والأعراض والأنواع والمضاعفات



التهاب اللوزتين عدوى تصيب اللوزتين، وهما أنسجة توجد في آخر الحلق، وتعمل اللوزتان على الترشيح حيث تحبس الجراثيم التي تدخل مجرى الهواء وتتسبب في ظهور العدوى.

كما أنها تصنع أجسامًا مضادة لمكافحة العدوى، لكن في بعض الأحيان، تغمرهم البكتيريا أو الفيروسات و هذا ما يجعلها منتفخة وملتهبة، وتحتاج إلى افضل مضاد حيوي لعلاج التهاب اللوزتين حيث أنه شائع عند الأطفال ويحدث من حين لآخر أو يعود مرارًا وتكرارًا في فترة قصيرة، كما أنه يوجد منه أنواع مختلفة سوف نتعرف عليها,

أنواع التهاب اللوزتين

الأنواع الثلاثة من التهاب اللوزتين:

  1. الالتهاب الحاد الذي يستمر مدة 3 أو 4 أيام، لكن يمكن أن تزداد المدة حتى أسبوعين.
  2. التهاب اللوزتين المتكرر الذي يحدث عند تكرار الإصابة بالتهاب اللوزتين عدة مرات في السنة.
  3. الالتهاب المزمن: يحدث هذا عندما يكون لديك عدوى طويلة الأمد في اللوزتين.

أسباب التهاب اللوزتين

ترجع أسباب التهاب اللوزتين إلى الإصابة البكتيرية والفيروسية، وأكثر الأسباب شيوعًا هو بكتيريا (Streptococcus)، والتي يمكن أن تسبب أيضًا التهاب الحلق.

الأسباب المختلفة لالتهاب اللوزتين ما يلي:

  • الفيروسات الغدية (Adenoviruses).
  • فيروس الانفلونزا (Influenza virus).
  • فيروس ابشتاين بار(Epstein-Barr virus).
  • فيروسات نظير الانفلونزا(Parainfluenza viruses).
  • الفيروسات المعوية (Enteroviruses).
  • فيروس الهربس البسيط (Herpes simplex virus).

الأسباب الأخرى التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب اللوزتين ومنها:

العمر

يميل الأطفال للإصابة بالتهاب اللوزتين أكثر من البالغين، خاصة الأطفال من عمر 5 إلى 15 عامًا أكثر عرضة للإصابة نتيجة الالتهابات البكتيرية.

كذلك نجد أن التهاب اللوزتين الناجم عن الالتهابات الفيروسية أكثر شيوعًا عند الأطفال الصغار جدًا، كبار السن أكثر عرضة للإصابة بالتهاب اللوزتين أيضًا.

التعرض الأكثر للجراثيم

حيث يقضي الأطفال أيضًا وقتًا أطول مع الأطفال الآخرين في سنهم في المدرسة، حتى يتمكنوا من نشر العدوى التي تؤدي إلى التهاب اللوزتين بسهولة، وظهور الأعراض المختلفة لالتهاب اللوزتين منها ما سنتعرف عليه الآن.

أعراض التهاب اللوزتين

تتمثل الأعراض الرئيسية لالتهاب اللوزتين في التهاب وتورم اللوزتين، وأحيانًا تكون شديدة بما يكفي لجعل التنفس صعب من خلال الفم، بينما هناك أعراض أخرى تشمل الآتي:

  • ألم في الحلق والزور.
  • حمى وارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • احمرار اللوزتين.
  • طلاء أبيض أو أصفر على اللوزتين.
  • بثور أو قرح مؤلمة في حلقك.
  • صداع الرأس.
  • فقدان الشهية.
  • ألم الأذن.
  • صعوبة في البلع.
  • تورم الغدد في الرقبة أو الفك.
  • ارتعاش وقشعريرة.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • صوت مشوش أو مكتوم.
  • تصلب الرقبة.

أعراض التهاب اللوزتين عند الأطفال الرضع

عند الأطفال الرضع تظهر أعراض أخرى منها:

  • اضطراب المعدة.
  • القيء.
  • آلام في المعدة.
  • سيلان اللعاب.
  • عدم الرغبة في الأكل أو البلع.

كذلك يمكن لالتهاب اللوزتين أن يسبب مضاعفات إذا لم يتم علاجه، و سنتعرض لبعض المضاعفات الآن.

مضاعفات التهاب اللوزتين

تحدث المضاعفات عادةً فقط إذا تسببت البكتيريا في الإصابة وتشمل:

  • تجمع الصديد حول اللوزتين (خراج حول اللوزتين).
  • التهاب الأذن الوسطى نتيجة انتقال العدوى.
  • مشاكل في التنفس مثل توقف النفس أثناء النوم (انقطاع النفس الانسدادي النومي).
  • التهاب النسيج الخلوي حول اللوزتين، أو انتشار العدوى واختراق الأنسجة المجاورة بعمق.

شاهد أيضا : افضل مضاد حيوي لعلاج التهاب اللوزتين

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد


المصدر
https://www.nhsinform.scot/illnesses-and-conditions/ears-nose-and-throat/tonsillitis#treating-tonsillitishttps://www.betterhealth.vic.gov.au/health/conditionsandtreatments/tonsillitis#treatment-of-tonsillitis


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.