الأمراض

أنواع برشام منع الحمل



أدوية منع الحمل هي عبارة عن حبوب هرمونية تؤخذ عن طريق الفم وتعد من أشهر الطرق لمنع حدوث الحمل حيث تعمل على منع التقاء البويضة والحيوان المنوي

وتحتوي هذه الحبوب على هرمون الأستروجين والبروجيسترون الذي ينتج بشكل طبيعي داخل جسم المرأة.

كيفية عمل حبوب منع الحمل

تعتمد حبوب منع الحمل على تثبيط عمل الغدة النخامية وبالتالي منع  عملية الإباضة وعملية إنتاج البويضات.

أنواع حبوب منع الحمل

تختلف أنواع حبوب منع الحمل حسب نوع الهرمون ونسبته وطريقة الاستخدام ونستعرض الأنواع في مايلي:

حبوب منع الحمل المركبة

تتكون حبوب منع الحمل المركبة من الشكل الصناعي من هرمون الأستروجين والبروجيسترون وتكون هذه الحبوب مخصصة لشهر واحد لأنها تحتوي على الهرمونين وبقية الحبوب لا تحتوي على هرمونات ومن الممكن توفر  مكمل غذائي فيها.

وتقوم هذه الحبوب على منع الإباضة و التقاء البويضة بالحيوان المنوي وزيادة سمك بطانة الرحم وتنقسم حبوب منع الحمل المركبة إلى أنواع وهم:

حبوب منع الحمل أحادية الطور

تكون هذه الحبوب مخصصة لشهر واحد فقط وتحتوي كل حبة فعالة على جرعة ثابتة من الهرمون والحبوب الغير فعالة لا تحتوي على شي وتبدأ تناول الحبوب الفعالة لمدة شهر ويتم تناول الحبوب غير الفعالة في أخر أسبوع من الشهر وحينها تبدأ الدورة الشهرية في النزول.

حبوب منع الحمل متعددة الطور

تكون هذه الحبوب أيضا مخصصة لشهر واحد ولكن هذه الحبوب تحتوي على مستويات مختلفة من الهرمونات وتبدأ الدورة الشهرية في النزول بعد بدأ تناول الحبوب غير الفعالة في فترة آخر أسبوع من الشهر.

حبوب منع الحمل ذات الدورة المطولة

تستعمل هذه الحبوب لمدة 13 أسبوع ويتم تناول الحبوب الفعالة لمدة 12 أسبوع ويتم تناول الحبوب غير الفعالة في آخر أسبوع وعندها تبدأ الدورة الشهرية في النزول وبذلك تكون الدورة الشهرية موجودة أربع مرات فقط في السنة ومن أمثلة حبوب منع الحمل المركبة

  • حبوب مارفيلون تحتوي هذه الحبوب على ديسوجيستريل و أيثنيل أستراديول.
  • حبوب ياسمين لمنع الحمل تحتوي على إستراديول و دروسبيرينون.
  • حبوب ياز تحتوي على 30 ميكروغرام إيثينيل إستراديول و3 مليغرام دروسبيرينون.

حبوب منع الحمل المحتوية على البروجسترون فقط

تسمى هذه الحبوب بالحبوب الصغيرة وتحتوي على هرمون البروجسترون بدون الأستروجين وتعد هذه الحبوب مناسبة للسيدات اللواتي تعاني من مشكلات صحية ولا ينبغي معها تناول الأستروجين مثل الرضاعة الطبيعية أو الإحساس بالغثيان.

يعمل على منع الإباضة والتقاء البويضة بالحيوان المنوي وزيادة سمك عنق الرحم.

وتكون هذه الحبوب فعالة لدورة واحدة فقط لذلك توجد احتمالية لحدوث الدورة الشهرية أو عدم حدوثها ومن أمثلتها:

حبوب بريمولوت نور التي تحتوي على نوريثيستيرون بتركيز 5 ملغم.

كيفية اختيار النوع المناسب من حبوب منع الحمل وفقاً لحالة المرأة

يتم تحديد واختيار نوع حبوب منع الحمل وفقاً لاستشارة الطبيب ولكن ينصح الطبيب بعدم اللجوء إلى حبوب منع الحمل المركبة في الحالات التالية

  • الرضاعة الطبيعية.
  • عندما يتجاوز عمر المرأة 35 عاما مع التدخين.
  • عدم انتظام ضغط الدم.
  • الإصابة السابقة بسرطان الثدي.
  • الإصابة السابقة بأمراض القلب.
  • العلاج بمضادات التشنج أو مضادات السل.

وينصح الطبيب بعدم اللجوء إلى حبوب منع الحمل التي تحتوي على البروجسترون في الحالات التالية:

  • الإصابة الحالية بسرطان الثدي.
  • الإصابة بنزيف الرحم الغير مبرر.

الاستخدامات المختلفة لحبوب منع الحمل

  • الاستخدام الأساسي لحبوب منع الحمل هو منع الإباضة ومنع التقاء البويضة والحيوان المنوي ومنع الحمل بالتالي.
  • تستخدم لعلاج الحالات المرضية الناتجة عن اضطراب في مستوى الهرمونات مثل:
  • تكيس المبايض حيث أن تكيس المبايض حالة مرضية تحدث نتيجة عدم استقرار في مستوى الهرمونات في الجسم الذي يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية وزيادة نمو الشعر وزيادة معدلات ظهور حب الشباب.
  • حالات بطانة الرحم المهاجرة حيث ينتج عن بطانة الرحم ألم شديد وتقلصات في منطقة الحوض فتساعد حبوب منع الحمل على توقف الدورة الشهرية بشكل مؤقت.
  • حالة انقطاع الحيض يمكن استخدام حبوب منع الحمل في هذه الحالة كبديل لهرمون الاستروجين المسؤول عن تنظيم الدورة الشهرية.
  • التشنجات خلال الدورة الشهرية.
  • علاج متلازمة ماقبل الطمث حيث تستخدم حبوب منع الحمل في تخفيف أعراض متلازمة ماقبل الطمث التي تشمل زيادة الوزن وتقلبات المزاج.
  • علاج فشل المبيض المبكر حيث تعمل على تنظيم الدورة الشهرية.
  • علاج الدورة الشهرية الغزيرة.
  • علاج حب الشباب حيث تساعد في علاج حب الشباب الناتج عن التقلبات الهرمونية.
  • تعد من أفضل وسائل منع الحمل حيث تمنع الحمل في أي وقت خلال اليوم.
  • إمكانية الحمل بشكل عادي وطبيعي بعد توقف تناول هذه الحبوب.

الأضرار

  • عدم القدرة على الحماية من الأمراض المنقولة جنسياً.
  • لابد من الالتزام والانضباط الشديد في تناولها وتوافر علبة جديدة فور انتهاء القديمة لأن تفويت الجرعة أو نسيانها يزيد من فرص حدوث الحمل.

الآثار الجانبية

  • النزيف المهبلي غير المتوقع : يمكن لهذا النزيف أن يتوقف بشكل تلقائي بعد 3 أشهر وذلك لبدء بطانة الرحم التعود والتكيف مع الحبوب و تكيف الجسم مع المستويات الجديدة من الهرمونات.
  • الغثيان يعد الغثيان كعرض شائع لدى معظم السيدات ويمكن تجنبه عن طريق تناول الحبوب مع الطعام.
  • زيادة حجم الثدي يمكن أن تسبب الحبوب زيادة وألم في منطقة الثدي يختفي بعد عدة أسابيع ويساعد التقليل من المشروبات المحتوية على كافيين على تحسن الوضع.
  • الصداع.
  • زيادة الوزن.
  • تقلبات المزاج وزيادة احتمالية حدوث الاكتئاب.
  • انقطاع مؤقت للدورة الشهرية.

يمكنكي أيضا الإطلاع علي :-

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.