الأدوية

أسبوسيد 75 ملغ للوقاية من الجلطات



ينتمي أسبوسيد إلى مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDS)

المادة الفعالة

يحتوي على حمض أستيل سالسيليك تركيز 75 مجم.

آلية العمل

يمنع تخليق البروستاجلاندين، وتكدس الصفائح الدموية. إنه يعمل عن طريق تعطيل إنزيمات الأكسدة الحلقية عن طريق الأستلة؛ وبالتالي منع تحويل حمض الأراكيدونيك إلى ثرومبوكسان أ، ومن ثمّ منع تكدس الصفائح الدموية مدة تتراوح من 7 إلى 10 أيام.

دواعي الاستعمال

للبالغين:

  • الوقاية من أمراض الأوعية الدموية الدماغية.
  • كذلك الوقاية من أمراض عضلة القلب ،مثل :احتشاء عضلة القلب (MI).
  • منع تجلط الدم.
  • يقي الاستخدام طويل الأمد للاسبوسيد من الإصابة بالسرطان.
  • التحكم في الصداع خاصةً النصفي.
  • الوقاية من النوبات الإقفارية العابرة (TIA).
  • ألم الأسنان.
  • علاج الألم والتورم في بعض الحالات، مثل: الأمراض الروماتيزمية، بما في ذلك التهاب المفاصل الروماتويدي، وهشاشة العظام.

للأطفال:

  • مسكن.
  • مضاد للالتهابات.
  • خافض للحرارة.

موانع الاستخدام

يُمنع استخدام الاسبوسيد في المرضى الذين يُعانون الآتي:

  • وجود حساسية تجاه مضادات الالتهاب غير الستيرويدية.
  • قرحة المعدة.
  • ضغط الدم غير المنتظم.
  • اضطرابات النزيف، مثل: الهيموفيليا
  • الربو.
  • خلل في الكلية.
  • أمراض الكبد.
  • لا ينصح الأطباء عادةً بجرعات عالية من الأسبوسيد أثناء الحمل، لكن قد تتناول الحوامل أو المرضعات جرعة منخفضة من الاسبوسيد تحت إشراف الطبيب.

الآثار الجانبية

  • نزيف المعدة.
  • التهاب الجهاز الهضمي.
  • غثيان وقيء.
  • عسر الهضم.

التفاعلات الدوائية

  • مع مضادات التخثر، مثل: الوارفارين؛ يزيد من خطر حدوث نزيف.
  • مع الكورتيكوستيرويدات: يزيد من خطر حدوث نزيف في الجهاز الهضمي.
  • مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية، ومضادات الاكتئاب الأخرى، مثل: سيتالوبرام، وفلوكستين، وباروكستين؛ إذ يمكن لأي من هذه الأدوية مع الاسبوسيد أن تزيد من خطر النزيف.
  • أدوية علاج السرطان وبعض أمراض المناعة الذاتية، مثل: الميثوتريكسات، يجعل الاسبوسيد التخلص من الدواء أكثر صعوبة، مما قد يؤدي إلى مستويات سامة من الميثوتريكسات.

السعر

  • يتوفر أسبوسيد مضغ تركيز 75 مجم بسعر 50 جنيه مصري عبوة 30 قرص.
  • كما يتوفر أسبوسيد بلع تركيز 75 مجم بسعر 6 جنيهات عبوة 20 قرص.

هل الاسبوسيد آمن للأطفال ؟

كما ذكرنا سابقًا الفرق بين اسبوسيد مضغ وبلع ، كذلك لا ينصح الأطباء عادةً بتناول الأسبوسيد لمن هم دون 18 عامًا؛ لأنه يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بحالة خطيرة تسمى متلازمة راي (Reye’s syndrome).

التي غالبًا ماتظهر بعد عدوى فيروسية مثل البرد، أو الإنفلونزا، أو جدري الماء، كما تؤدي متلازمة راي إلى إصابة دماغية دائمة أو الوفاة.

على الرغم من ذلك، قد يصف الطبيب الاسبوسيد لطفل تحت الإشراف إذا كان مصابًا بمرض كاواساكي (Kawasaki disease)، أو لمنع تكون جلطات الدم بعد جراحة القلب.

بالنسبة للأطفال ، يوصي الأطباء عادةً باستخدام اسيتامينوفين (باراسيتامول)، أو إيبوبروفين بجرعات مناسبة بدلاً من الاسبوسيد.

هل كان هذا المقال مفيد ؟
مفيدغير مفيد




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.